عمليات تنقيب فرنسية أخرى

Fouilles de la ville méroïtique

مويص

depuis 2007

تحت قيادة ميشيل بود

JPEG - 47.1 كيلوبايت
تنقيب الكمائن

المويس هي مدينة هامة تقع علي الضفة اليمني للنيل, بحوالي 50 كلم إلي الجنوب من مدينة مروي العاصمة, بدأت الحفريات بها منذ العام 2007, بواسطة البعثة الفرنسية التابعة لمتحف اللوفر قسم الآثار المصرية.
إن الموقع يقع في مساحة 16 هكتار وهو محاط بالحزام الزراعي والأشجار, ويتوسط الموقع تلين كبيرين حيث أظهرت المسوحات بالأجهزة المتقدمة (المغنطيسي) والحفريات الاختبارية مركز المدينة المحاط بقسمين من المساكن و مركز الصناعات اليدوية. أقيمت ثلاثة حفريات اختباريه بالجزء الشرقي للمدافن حيث أظهرت النتائج مبني يرجع لفترة مروي المتأخرة وحتي فترة مابعد مروي. إضافة إلي وجود أفران لصناعة الفخار دائرية وشبه دائرية الشكل, هنالك مثال مستطيل الشكل يمثل النماذج الرومانية والذي يرجح استخدامه لحرق الطوب. كذلك وجدت مستودعات غنية بالثقافة المادية مثل التماثيل الصغيرة ذات الأشكال الآدمية والحيوانية, إضافة للأختام والتمائم المصنوعة من الطين مع نشاطات أخري لصناعة الحديد ونحت العاج.
وتمت إجراء دراسات لمعرفة الطبقات لعمق وصل حتي أربعة أمتار حيث اتضحت أثار النار.
وسط المدينة يحتوي علي مباني كبيرة من الفترة المروية المتأخرة بنيت فوق موقع استيطان يرجع لفترة مروي القديمة.
إلي الجنوب يقع القصر ( ا) وهو مبني كبير (اصلي) طوله ٦٠ مترا من الأطراف يحتوي علي العديد من الغرف والمباني, حيث يشبه ذلك المبني الذي وجد بموقع ودبانقا إلي الجنوب من المويس, وقد تهدمت أجزائه الجنوبية, حيث تم اخذ الطوب منه خصوصا الطوب الأحمر.
وقد تم إجراء نظافة المنطقة الوسطي وتم مسحها بجهاز الذبذبات المغنطيسية للكشف عن ما بداخل الأرض, وقد أوضحت النتائج وجود مبني ٧٠×٦٠ مترا محاط بسور (ر) إضافة إلي عدد من المباني الصغيرة في الناحية الشمالية الشرقية حيث وجد ممر طويل (٩ متر) محاط بحائطين متشابهين وصرح بطول ٢٠ مترا مع وجود رسومات علي جانبي حائط. الجدير بالذكر أن هذا الجزء قد تأثر كثيرا بالدمار, وجد معبد سمي ب (ج) بالقرب من هذا المبني.
المعبد (ج): هذا المعبد يقع في ١٩,٥٠×١٢ مترا ويتكون من ثلاثة أقسام, حيث وجد كذلك إن الجزء الأخير منه قد قسم إلي ثلاثة أقسام صغيرة, مع وجود مذبح موضوع علي قاعدة حجرية, رججت بان تكون مكان الزورق. وهذه وضعت بواسطة العائلة الملكية (الملك نتكاماني والملكة أماني تيري) كما أوضحت النقوش والزخارف.
وقد بدا إجراء بعض الترميمات للمبني الذي أظهرته الحفرية وخصوصا الممر المؤدي للمعبد المركزي الذي بني لعباده الإله آمون بحسب الشواهد الأثرية. وقد عثر في باحة المعبد علي أجزاء من تمثال حجري للكبش (آمون), ومن خلال دراسة أساسات هذا المبني, ربما يكون قد بني متأخرا قليلا عن بقية المباني.
من خلال نتائج هذه الحفريات التي تمت في الفترة من ٢٠٠٧-٢٠١٢ يتضح التدرج الذي مر به الموقع من حيث الطراز المعماري للمباني والتخطيط إلي جانب الثقافة المادية الغنية للموقع والتي ستساعد في الدراسات المستقبلية. بالإضافة لوجود الأفران المستخدمة لصناعة صهر الحديد و طراز المباني السكنية في الجزء الشمالي الشرقي.
.

JPEG - 126.2 كيلوبايت
تنقيب القصر

Eléments bibliographiques :
- M. Baud, « The Meroitic royal city of Muweis : first steps into an urban settlement of riverine Upper Nubia », Sudan & Nubia 12, 2008, p. 52-63.
- M. Baud, « Les fouilles du Louvre à Mouweis, Soudan : approches préliminaires d’un site urbain méroïtique », in F. Raffaele, M. Nuzzolo & I. Incordino, Recent discoveries and latest researches in Egyptology. Proceedings of the First Neapolitan Congress of Egyptology, Naples, June 18th-20th 2008, Wiesbaden, 2010, p. 1-12.
- M. Baud, « Méroé : un monde urbain », Catalogue d’exposition Méroé. Un empire sur le Nil, M. Baud (dir.), Paris & Milan, 2010, p. 211-214.
- M Baud, « Mouweis, une ville riveraine de la région de Méroé », Les Dossiers de l’Archéologie H.S. 18, mars 2010, p. 14-19.
- M. Baud, « Le palais royal de Mouweis », in La pioche et la plume, hommages archéologiques à Patrice Lenoble, ed. V. Rondot, F. Alpi and F. Villeneuve, Presses de l’université Paris-Sorbonne, Paris, 2011, p. 339-357.
- M. Baud, « Trois saisons à Mouweis : premier bilan archéologique », in M. Zach éd., 11th international conference for Meroitic studies, 1er-4 sept. 2008, Vienne, sous presse.
M. Baud, « Downtown Muweis – a progress report (2007-2011) », in D. Welsby & J.Anderson éds., Proceedings of the 12th International Conference for Nubian Studies, 1er-6 août 2010, British Museum, Londres, à paraître.
- Le rapport 2010 est consultable sur le site web du musée du Louvre : http://www.louvre.fr/les-fouilles-du-departement-des-antiquites-egyptiennes-mouweis-soudan-saison-2010
- Voir aussi le documentaire "Mouweis, une ville sous le sable" réalisé par Stan Neumann et Catherine Adda, coproduction musée du Louvre / Camera Lucida, avec la participation de France Télévisions, 2010.

المقالة نشرت يوم 7 شباط (فبراير) 2018

وﻭثائق مرتبطة

المنشورات الحديثة

القصور والإقامات الكبيرة في مملكة مروي

"القصور والإقامات الكبيرة في مملكة مروي" مارك مايو، PUPS/SFDAS منشورات متوفرة على كتابين داخل صندوق، 64 يورو

العادات الجنائزية في مملكة مروي

فانسنت فرانسيني باريس، إصدارات بوكارد، 2017 ISSN 2101-3195 - ISBN 978-2-7018-0520-7

تاريخ وحضارات السودان

جعلت أهرامات مروي أجيالاً من المسافرين يحلمون ، لكن السودان الذي يمثلون شعاره لا يزال غير معروف إلى حد كبير. ومن هنا جاء هذا العمل الموسوعي ، وهو أول توليف للحضارات الرائعة التي نجحت في بعضها البعض ، (...)